أخبار السياحة

برج إيفل يفتح أبوابه للزائرين بعد عزلة كورونا الثانية

يفتتح برج إيفل للزائرين مجددا اليوم الجمعة بعد أشهر من الإغلاق بسبب قيود فيروس كورونا.

وبيعت تذاكر دخول المزار الباريسي الشهير مسبقا عبر الإنترنت.

وأغلق برج إيفل أمام الزوار أواخر العام الماضي، وذلك بعد أن تسببت الجائحة في إغلاق العديد من المواقع التي قد يتجمع فيها حشود من الناس ما يتسبب في انتشار المرض.

وكان من المتوقع إعادة افتتاح البرج أمام الزوار في ديسمبر/كانون الأول، لكن الظروف الصحية لم تسمح بذلك.

وكان هذا ثاني إغلاق للبرج بسبب الفيروس، حيث كان قد تم إغلاقه أيضا لفترات في ربيع عام 2020، في الوقت الذي بدأ فيه الفيروس في الانتشار لأول مرة عبر أوروبا.

وفي الوقت الراهن، يجب على الرواد استخدام الكمامات والحفاظ على التباعد الاجتماعي

وتدخل القواعد المشددة في فرنسا حيز التنفيذ اعتبارا من 21 يوليو/تموز الجاري، مما يعني أنه سيتعين على الزوار إظهار نتيجة فحص سلبية أو شهادة الحصول على التطعيم أو الشفاء من المرض.

ومع ذلك، فإن الشباب والأطفال سيجري إعفاؤهم من هذه القيود في الوقت الراهن.

وعادة ما يزور برج إيفل، الذي تم إنشاؤه قبل أكثر من 130 عاما بالقرب من نهر السين، حوالي 7 ملايين شخص سنويا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى