طيران

استئناف الرحلات الجوية بين الأردن وسوريا

تستأنف سوريا والأردن الرحلات الجوية المنتظمة بينهما، من خلال رحلات تنظمها الخطوط الأردنية، اعتبارا من 3 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وقالت الحكومة الأردنية في بيان، إن الرحلات الجوية ستعاود نشاطها اعتبارا من الشهر المقبل، من خلال شركة الملكية الأردنية، لنقل الركاب، ووسط جهود لتعزيز التعاون في مجالات النقل والاقتصاد.

وعلق الأردن الرحلات الجوية مع سوريا اعتبارا من عام 2012، بسبب سوء الأوضاع الأمنية بالتزامن مع الثورة والعمليات العسكرية التي شهدتها البلاد خلال السنوات الماضية.

وفي تصريحات صحفية له، قال وزير النقل وجيه عزايزة، إن شركة الملكية الأردنية ستستأنف عودة رحلاتها إلى الجمهورية العربية السورية الشقيقة، اعتبارا من يوم الأحد المقبل للموافق الثالث من أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وأكد عزايزة، في بيان صحفي، أن عودة حركة الطيران تشترط الالتزام بكامل الشروط التي تتوافق مع البروتوكولات الصحية المتبعة.

وأضاف أنه على المسافر إحضار فحص PCR من المختبرات السورية المعتمدة قبل 72 ساعة بنتيجة سلبية، بالإضافة إلى إجراء الفحص لدى وصوله إلى مطار الملكة علياء الدولي وعدم مغادرته المطار إلا بعد ظهور نتيجة الفحص، وأن تكون سلبية.

واختتمت في عمان اليوم، الاجتماعات الوزارية الأردنية السورية الموسعة التي انعقدت على مدار يومين بهدف تعزيز التعاون الثنائي في العديد من المجالات الاقتصادية وبما يحقق مصالح الطرفين.

وتوصل الجانبان خلال المباحثات الى رؤى مشتركة وتفاهمات لأجل تعزيز التعاون الاقتصادي في مجالات التجارة والطاقة والزراعة والمياه والنقل وبالشكل الذي يعود بالفائدة على البلدين .

وفي وقت سابق استقبل رئيس الوزراء بشر الخصاونة في مكتبه بدار رئاسة الوزراء، وفداً وزارياً سورياً ضم وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية محمد سامر الخليل، ووزير الموارد المائية تمام رعد، ووزير الزراعة والإصلاح الزراعي محمد قطنا، ووزير الكهرباء غسان الزامل.

وأكد رئيس الوزراء خلال اللقاء الذي حضره عدد من الوزراء المعنيين، أهمية تعزيز علاقات التعاون والتنسيق بين الأردن وسوريا في العديد من المجالات، بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.

وأشار إلى ضرورة الى أن تترجم اللقاءات والزيارات المتبادلة بين البلدين في الآونة الأخيرة، على صورة مشاريع تعود بالنفع والفائدة على الشعبين، وتسهم في تعزيز أواصر علاقات المحبة والأخوة التاريخية التي تجمع بين الأردن وسوريا.

وبحث الخصاونة خلال اللقاء مع الوفد السوري إمكانية تسريع وتيرة نقل الغاز المصري والكهرباء إلى لبنان من خلال الأردن وسوريا، وذلك عبر تأهيل الشبكة الكهربائية في الأراضي السورية.

واستعرض الوفد الوزاري السوري أبرز ما تضمنته الاجتماعات مع الوزراء الأردنيين يوم أمس الاثنين، في مجالات النقل والتجارة البينية والمياه والزراعة والطاقة، مؤكدين أن هناك حالة ارتياح لدى الشعب السوري بسبب عودة الزيارات والعلاقات بين البلدين الشقيقين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى